دراسات تربط مرض باركنسون بصحة الأمعاء.. 10 أطعمة تقلل مخاطره
دراسات تربط مرض باركنسون بصحة الأمعاء.. 10 أطعمة تقلل مخاطره

مرض باركنسون هو حالة عصبية، يفقد فيها الجسم القدرة على السيطرة، ولكن وفقًا لدراسة حديثة، تم ربط حالة الجهاز العصبي هذه بضعف صحة الأمعاء، وإليك كل ما تحتاج لمعرفته حول صحة الدماغ والأمعاء، والأطعمة التي يمكن أن تساعد في شفاء الخلايا الجذعية وتحسين الصحة العامة، حسبما افاد موقع "تايمز أوف انديا

وفقًا لدراسة نشرت في المجلة الرقمية لـ Nature Communication، ذكرت أن الأشخاص المصابين بمرض باركنسون يظهرون خللاً في ميكروبات الأمعاء، معبرين عن اختلافات في 30% من الأنواع والأجناس والمسارات البكتيرية مقارنة بالأفراد الأصحاء عصبيًا.

ما هو مرض باركنسون ؟

00:00 / 01:30
Copy video url
Play / Pause
Mute / Unmute
Report a problem
Language
Share
Vidverto Player

مرض باركنسون هو اضطراب تنكس عصبي تقدمي، يرتبط بصحة الدماغ، لكن الأبحاث الناشئة تشير إلى وجود صلة بين صحة الأمعاء وتطور هذه الحالة، سلطت الدراسات الحديثة الضوء على دور الكائنات الحية الدقيقة في الأمعاء في التأثير على صحة الدماغ.

وفيما يلى.. 10 أطعمة تشير الأبحاث إلى أنها قد تقلل من خطر الإصابة بمرض باركنسون الناجم عن الأمعاء:

الأطعمة الغنية بالألياف

تدعم الألياف بيئة الأمعاء الصحية من خلال تغذية البكتيريا المعوية المفيدة، وتشمل الحبوب الكاملة والفواكه مثل التفاح والتوت والخضراوات مثل البروكلي والسبانخ والبقوليات.

الأطعمة المخمرة

تحتوي الأطعمة المخمرة مثل الزبادي والكرنب المخلل على البروبيوتيك الذي يساعد في الحفاظ على توازن ميكروبيوم الأمعاء، مما يقلل الالتهاب المرتبط بمرض باركنسون.

الأطعمة الغنية بأوميجا 3

الأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل وبذور الكتان والجوز غنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية، والتي لها خصائص مضادة للالتهابات قد تدعم صحة الأمعاء وتحمي من التنكس العصبي.

الكركم

يحتوى على الكركمين، وهو مركب نشط له خصائص مضادة للأكسدة والالتهابات قد يساعد في الحماية من تلف الخلايا العصبية ودعم صحة الأمعاء.

الشاي الأخضر

يحتوي على مادة البوليفينول ومضادات الأكسدة التي يمكن أن تعزز بكتيريا الأمعاء المفيدة وتقلل الالتهاب، مما قد يقلل من خطر الإصابة بمرض باركنسون.

التوت

مثل التوت والفراولة الغنية بمضادات الأكسدة والألياف، التي تدعم صحة الأمعاء وقد يكون لها تأثيرات وقائية للأعصاب.

الخضراوات الورقية

مثل السبانخ واللفت وغيرها من الخضراوات الورقية مليئة بالفيتامينات والمعادن والألياف التي تعزز بيئة الأمعاء الصحية.

المكسرات والبذور

مثل اللوز والجوز وبذور الشيا وبذور الكتان غنية بالألياف والدهون الصحية ومضادات الأكسدة، التي تدعم صحة الأمعاء وقد تحمي من أمراض التنكس العصبي.

مكملات البروبيوتيك

بالإضافة إلى المصادر الطبيعية مثل الزبادي، يمكن أن تساعد مكملات البروبيوتيك في الحفاظ على ميكروبات الأمعاء المتنوعة، مما قد يقلل الالتهاب المرتبط بمرض باركنسون.

الأطعمة الغنية بالبريبايوتك

موجودة في الثوم والبصل والموز، والتي تغذي بكتيريا الأمعاء المفيدة، وتدعم ميكروبيوم الأمعاء الصحي وربما تقلل من خطر الاضطرابات العصبية.


التعليقات

أخبار شبيهة

بحث

مساحة اعلانية

آخر الصور

أخبار متميزة

"معلومات الوزراء": مصر تتقدم 3 مراكز وتصل إلى المرتبة الـ 18 من بين 50 دولة في مؤشر أجيلتي لعام 2024

تنكيس الأعلام ومظاهرات وإلغاء احتفالات.. محافظات مصر تنتفض من أجل فلسطين

بشكل نهائي .. قمة الزمالك والأهلي 5 نوفمبر والسبب إستاد القاهرة

بالأسماء.. حركة تنقلات محدودة بين القيادات الأمنية بمديرية أمن القاهرة

القوات المسلحة تعلن عن دفعة جديدة من المتطوعين وقصاصى الأثر

الجيش السودانى يوافق على تمديد الهدنة 72 ساعة وإرسال ممثل للتفاوض فى جوبا

الداخلية توزع مساعدات على البسطاء بمبادرة معك فى كل مكان.

باتشيكو يقود الزمالك لمواجهة المصري اليوم في مباراة مهمة

تباين سعر اليورو في البنوك المصرية اليوم

تأثيرات أزمة الطاقة العالمية على مشتقات البترول.. الأسعار بمصر الارخص عالميا

مساحة اعلانية